التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» هل أرهقت جسمك #السموم وتريد أت تتخلص منها ، ولكن لاتعرف كيف ؟
أمس في 02:00 am من طرف قوت قلوب العظمى

» ما هي #الطاقة_الحيوية ؟
23/09/16, 08:57 am من طرف قوت قلوب العظمى

» هواء الخريف يحدث خللا كبيرا بطاقه الانسان
23/09/16, 08:54 am من طرف قوت قلوب العظمى

» يتباكون على مأساة اللاجئين في “قمة” نيويورك؟ فمن خلق هذه المأساة؟لماذا نسي العرب والعالم ثلاثة ملايين لاجئ ليبي؟
22/09/16, 11:36 am من طرف قوت قلوب العظمى

» كعربون حب ووفاء ...
22/09/16, 11:31 am من طرف قوت قلوب العظمى

» 20 سبتمبر 1912 ذكرى احدى اكبر معارك الجهاد الليبي ضد الغزاة الطليان
22/09/16, 11:29 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الفاتحة على شهداء ليبيا
22/09/16, 11:19 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الفاتحه على شهداء سوريا
22/09/16, 08:40 am من طرف قوت قلوب العظمى

» بوتين يبحث في اتصال مع أردوغان تسوية الأزمة في سورية
22/09/16, 08:36 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الجبهة الأوروبية للتضامن مع سورية تدين العدوان الأمريكي على موقع للجيش السوري في دير الزور
22/09/16, 08:35 am من طرف قوت قلوب العظمى

» حفل استقبال لسفارة أرمينيا بدمشق بمناسبة عيد استقلالها
22/09/16, 08:33 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون - سورية
22/09/16, 08:31 am من طرف قوت قلوب العظمى

» لهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون - سورية
22/09/16, 08:29 am من طرف قوت قلوب العظمى

» العرب اللندنية:تفويض دولي لمصر لرعاية الحوار بين حفتر وحكومة الوفاق الليبية
21/09/16, 08:11 am من طرف قوت قلوب العظمى

» العرب اللندنية:انعطافة في مسارات الأزمة الليبية تربك حسابات القوى المتصارعة
21/09/16, 08:05 am من طرف قوت قلوب العظمى


شاطر | 
 

 لكي تعيشي مع أهل زوجك بسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قوت قلوب العظمى
عضو ذهبى
عضو ذهبى


عدد المساهمات : 1484
تاريخ التسجيل : 03/11/2013
الموقع : الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الأشتراكية العظمى

مُساهمةموضوع: لكي تعيشي مع أهل زوجك بسلام   21/11/13, 07:03 pm

لكى تعيشى مع اهل زوجك بسلام

من عوامل نجاح الحياة الزوجية أن تكوني سعيدة منسجمة مع أهل زوجك ولهذا حاولي أن تتفهمي حياتهم، وتدرسي طباعهم من الأيام الأولى للخطبة، ففترة الخطبة ليست خاصة بمعرفة زوجك فقط، بل تعرفي على أهله وقومي بزيارتهم بين فترة وأخرى حتى لا تفاجئي بعد الزواج بطباعهم وعاداتهم، وحتى توفري على نفسك هذه المرحلة الانتقالية، واعلمي أن العلاقة بين الزوجة وأهل الزوج تحتاج منك إلى الكثير من الصبر، والتغاضي عن الأمور الصغيرة، والتماس العذر لهم في تصرفاتهم حتى يصلوا إلى قناعة بأنك جزء منهم، ولست دخيلة عليهم، وذلك بنسيان التصرفات التي تتسم بالجفاف في بعض الأحيان ومقابلتها بالبسمة عند أول استقبال لهم.
هذا ما أكده لنا الخبراء في مراكز الاستشارات الزوجية من خلال بعض النصائح التي وضعوها لكل عروس مقبلة على حياة زوجية جديدة، لكي تعيش في سلام مع أهل زوجها:
- عليك بملاطفتهم دائمًا حتى ترفعي التكلف بينك وبينهم.
- اعلمي أن زوجك مازال وسيظل طفلًا في نظرهم، ليس من السهل عليهم تقبل فكرة انفصاله عنهم، لذلك كوني ذكية في القدرة على التعامل معهم.
- يجب أن يعلم زوجك بأي مشكلة تصادفك مع والديه، ولكن دون أن تنتقديهما أو تستخدمي ألفاظ غير لائقة؛ حتى لا تقعي في مشكلة مع زوجك.
- امنحي زوجك ووالديه أوقاتًا يقضونها بدونك، فليس عليك مرافقته دائمًا عند زيارتهما، فهذا يعطيهما نوع من الأمان والحرية في التعامل معهما.
- تجنبي دائمًا المواقف التي تؤدي إلى المشاحنات التي تخلق المشاكل والشجار معهما.
- ضعي الحدود اللازمة والمناسبة في التعامل مع أهل زوجك، وبالتالي التقليل من التدخلات في خصوصياتك وحياتك الزوجية.
- اجعلي زوجك واضحًا مع والديه، وأنه الذي وضع هذه الحدود، دون أن تظهري في الصورة.
- قومي بزيارة أهل زوجك بمفردك أو مع أبنائك من وقت لآخر، ولكن بدون زوجك.
- إذا حدث خلاف بينك وبين أهله فلا تذكري أي شيء يسيء إلى أهله نتيجة تصرفاتهم، فيشعر بأنك غريبة عنه، في حين أنه يعتقد أنه بزواجك منه أصبح أهله بمنزلة أهلك، فلا تجعليه يأسف على ذلك.
- حاولي أن تكون الخلافات بينك وبين زوجك محصورة في نطاق بيتك.
- أظهري لزوجك أن انتمائك إليه مرتبط بانتمائك إلى أسرته، وذلك بذكر حسناتهم وحسن معاملتهم لك واهتمامك بكل شئونهم والدفاع عنهم إذا اقتضى الأمر ذلك.
- قومي بدعوة والدي زوجك إلى منزلك حتى في عدم وجود الزوج، ليشعرا بأنك ودودة وقريبة منهما.
* ولكن لدي سؤال هنا أحبتي:
وإذا فعلت الزوجة كل هذا الذي ذكرت وأكثر من ذلك،ومع ذلك لارضا من أهل الزوج ولا شكر،والانتقادات اللاذعة توجه لها في كل وقت وأحيانا أمام زوار العائلة،
فبرأيكم ماذا على هذه الزوجة أن تفعل؟
"لأن لي صديقة وأقسم بالله والله يشهد على كلامي،تحاول أرضاء أهل زوجها بأي شكل،ولكن عبثا تحاول،وللعلم ليس لاعتراضهم عليها كزوجة لأبنهم،ولكنهم للأسف هم هكذا مع حتى زوجة أبنهم الآخر،فما عساها برأيكم تفعل،مع العلم أن لكل أنسان طاقة على الاحتمال،وأن لكل شئ حدود؟"
وصدقا أتمنى أن أجد لها ولكثيرات حلا أو طريقة ولكني عجزت،فهلا أفدوتوني وأفدتم كل من تحتاج لحل؟
ولأنني وعائلتي ويشهد الله على صدق كلامي،نعامل زوجات أخوتي أحسن معاملة،وأقسم لكم أن بعضهن هن أقرب لي من أخواتي ذاتهن،لدرجة أن كل من حولنا ومن يعرفنا يحسدنا على علاقاتنا الوطيدة وكأننا أخوات لا زوجات أخوة وبنات أحمى،
ويستغربون من الحميمية بين كل أفراد العائلة،فالحمد لله علاقتنا وطيدة ببعضنا كأبناء ووالديهما"بالرغم إننا عائلة تتكون من أخوة أشقاء وغير أشقاء..لأن الوالد متزوج أثنتان.."ومن لايعرفنا لايستطيع التفريق بيننا من الأخوة ومن الأشقاء،ومن أم هؤلاء من أم هؤلاء،فكلنا يقول لأم أخوته أمي،وكذلك الأحفاد،
وعلاقتنا وطيدة كأخوة وأخوات وتربطنا صداقة قوية بغض النظر عن الأخوة،وكذلك الحال مع زوجات أخوتي،لدرجة أن من لايعرف بالقرابة بيننا يعتقد بإننا أخوات،ولدرجة أن أبناء أخوتي وأخواتي من أبي لم يعرفوا أننا أخوة من الأب فقط إلا عندما كبروا وصار منهم من بالثانوي ومن بالأعدادي،ومنهم من لايعرف هذه الحقيقة حتى هذه اللحظة،وهكذا أبناء أخوتي وأخواتي الأشقاء،
عذرا للأطالة،ولكن أحببت أن أحكي ذلك لتعلموا أننا نختلف عن بعض الأسر،بنسيجنا الاجتماعي المركب ومع ذلك نحيا حياة مليئة بالحب والفرح والتعاضد وكأننا من أم وأب واحد،والحمد لله،
أتمنى بصدق سماع رأيكم ونصيحتكم لصديقتي
ولكم كل التحية والاحترام

المصدر منتديات القوميون الجدد

_________________________________________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لكي تعيشي مع أهل زوجك بسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: قسم الأسرة والمجتمع :: منتدى المرأة العربية-
انتقل الى: