التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» الأسد يؤكد أن حلب ستغير مجرى المعركة كليا في سوريا
اليوم في 01:37 am من طرف شجرة الدر

» أوباما يشكر هولاند على “الشراكة الوثيقة” منذ عام 2012
اليوم في 01:33 am من طرف شجرة الدر

» شركة “اتيليه بروكنه” الألمانية تصمم العرض المتحفي للمتحف الكبير
اليوم في 01:29 am من طرف شجرة الدر

» مقتل 98 من “داعش” بنيران عراقية في نينوي وصلاح الدين
اليوم في 01:24 am من طرف شجرة الدر

» شكري ونظيره الفرنسي يناقشان هاتفيا تطورات القضية الفلسطينية والأزمة السورية
اليوم في 01:12 am من طرف شجرة الدر

» رئيس الحكومة الإيطالية يقدم استقالته للرئيس ماتاريلا
اليوم في 01:04 am من طرف شجرة الدر

» رئيس الوزراء الأردني يدشن مفاعلا نوويا بحثيا بجامعة التكنولوجيا
أمس في 10:50 pm من طرف شجرة الدر

» 6 عواصم غربية تدعو إلى وقف فوري لاطلاق النار في حلب
أمس في 10:47 pm من طرف شجرة الدر

» العثور على حطام الطائرة الباكستانية.. وانتشال 21 جثة حتى الآن
أمس في 10:42 pm من طرف شجرة الدر

» السيسي يؤكد ضرورة التعاون بين مصر وأوروبا حول القضايا الاقليمية الراهنة
أمس في 10:31 pm من طرف شجرة الدر

» السيسى يستقبل وزير الانتاج الحربي الباكستاني
أمس في 09:54 pm من طرف شجرة الدر

» شكري يتوجه إلى نيويورك للقاء سكرتير عام الأمم المتحدة
أمس في 09:45 pm من طرف شجرة الدر

» فرار جماعي للإرهابيين من حلب القديمة عقب تقدم الجيش السوري
أمس في 09:39 pm من طرف شجرة الدر

» البحرين تمنع "الجزيرة" من تغطية أعمال القمة الخليجية
أمس في 09:37 pm من طرف شجرة الدر

» "شكري" يؤكد: نرفض نقل سفارة أمريكا من تل أبيب إلى القدس
أمس في 09:35 pm من طرف شجرة الدر


شاطر | 
 

 العقد المشئوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الهدى
المدير العام
المدير العام


عدد المساهمات : 887
تاريخ التسجيل : 12/11/2013
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: العقد المشئوم   08/12/13, 07:01 am

العقد المشئوم

عقد مشؤوم يعتقد أنه 
يحتوي أيضاً على لعنة ما و قد اتفق المؤرخون على أن عقد مردوخ قد صنع قبل 
3000 سنة قبل الميلاد، وهو مرصع بالأحجار الكريمة وكتبت عليه مجموعة من 
الطلاسم والنقوش الغريبة والتي يعتقد أنها كانت تخص أحد كهنة مردوخ في 
العراق.

وتقول القصة أو الأسطورة أن هذا العقد المثير حينما عثر عليه الروم و لم 
يذكر التاريخ كيف عثروا عليه أو متى حدث ذلك، كل ما نعرفه هو أن هذا العقد
قد... أهدي من ملك الروم إلى الخليفة العباسي هارون الرشيد مع مجموعة من 
الجواهر والحلي، و الذي أهداه بدوره إلى ابنة عمه زبيدة التي لم ترتده قط ،
فقد وضعته في صندوق خاص وأخفته دون سبب واضح، و يعتقد أنها انزعجت من 
الطلاسم المرسومة على العقد– حتى وفاة هارون الرشيد وهنا حصل على العقد 
الخليفة الأمين والذي أعجب به كثيراً وارتداه لفترة، وعند هذه النقطة 
تحديداً بدأت لعنة العقد المشؤوم بالعمل.!

فقد قتل الأمين على يد طاهر بن الحسين والذي استولى بدوره على كل ممتلكات 
الأمين بما فيها العقد الذي ارتداه، ولم تمر سوى أيام قليلة حتى قتل طاهر 
بن الحسين.

وهنا حفظ هذا العقد في الخزائن لفترة طويلة قبل أن يرتديه الخليفة 
المستعصم، و كلنا يعرف ما حل به فقد قتل على يد هولاكو بصورة بشعة كما 
قتلت عائلته .

حصل هولاكو على العقد و أهداه إلى عشيقته فانسا التي كانت متزوجة من أحد 
قادة جيشه و فور ارتدائها للعقد علم زوجها علاقتها بـ هولاكو و قتلها 
فوراً وحصل بدوره على العقد.

ارتدى هذا القائد العقد ليقتل في عين جالوت التي انتصر فيها المسلمون 
بقيادة قطز الذي حصل عليه، وكما نعرف فقد اغتيل السلطان قطز الذي حصل عليه
بعد فترة وجيزة!

حصل على هذا العقد بعدها الظاهر بيبرس الذي مات هو الآخر نتيجة لاغتياله 
بخنجر مسموم وذهب هذا العقد إلى بيبرس الذي قتل أيضاً على يد مجموعة! من 
أعدائه.

وتمتد سلسلة الضحايا لكل من يمتلك العقد فقد ماتت شجرة الدر التي حصلت عليه أيضاً مقتولة بالحمام و كانت ترتدي العقد أيضاً.

كما مات الملك الفرنسي لويس التاسع في السجن نتيجة لمرض خبيث وقد كان 
يرتدي العقد حول عنقه هو الآخر و انتشر خبر هذه القلادة الملعونة بين 
السحرة و راحوا يحذرون من ارتدائها، إلا أن الملكة ماري انطوانيت لم تستمع
إلى كلامهم وارتدتها حتى أعدمت بالمقصلة وقد قالت بالحرف الواحد قبل 
إعدامها :

" ياليتني قد تخلصت من هذه القلادة الملعونة وسمعت نصيحة الساحر كالبسترو"

وقد كان ابن الساحر كالبسترو قد حذرها مراراً وتكراراً من ارتداء هذه القلادة الملعونة .

ولم ينته الأمر عند هذا الحد فقد حصل على القلادة الإمبراطور الفرنسي 
نابليون بونابرت الذي أهدى القلادة إلى زوجته التي رفضت ارتداءها بعد أن 
سمعت بماضيها الدموي وقررت الاحتفاظ بها بعيدا ًعن القصر الملكي .

وانتقلت ملكية هذا العقد إلى الجيش الألماني بعدما احتل هتلر فرنسا، وعرض 
في متحف برلين للآثار، وبقيت كذلك حتى سرقها أحد ضباط الجيش الألماني 
ويدعى غورنغو الذي انتحر بظروف غامضة..

وانتقل العقد بعد هزيمة ألمانيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية وبيعت في المزاد، واشتراها وهنا تكمن المفاجأة (جون كيندي).

فقد اقتنى هذا العقد و ارتداه الرئيس الأمريكي جون كينيدي يوم اغتياله عام
1963م وتبدو صورة العقد واضحة في الصور التي التقطت للحادث !!

و اختفى العقد بعدها بصورة غريبة، ويعتقد أن هناك من قام بسرقته حين نقل جون كينيدي إلى المستشفى ..

وإلى هنا تنتهي قصة هذا العقد ويبدأ اللغز الذي ألهب تفكير المفكرين والمؤرخين و العلماء على حد سواء و! هنا يطرح سؤال نفسه !؟

ما هو سر هذا العقد ؟!

ولماذا تسبب في كل هذه المصائب التي حلت بكل من امتلكه بصورة لا تقبل الشك !!

يعتقد كثير من العلماء والمؤرخين أن هذا العقد دون غيره يحتوي على مجموعة 
من الطلاسم السحرية و التي كانت تؤثر بصورة مباشرة على كل من يرتديها ، 
كما عثر بعض الباحثين على عقد آخر طبق الأصل لعقد مردوخ إلا أنه لا يحتوي 
على أية طلاسم غريبة، و يعرض هذا العقد الشبيه حالياً في المتحف العراقي

ويبدو أن هذين النموذجين عقد مردوخ وماسة الأمل، يوضحان لنا اللعنات التي تم تخزين طاقتها سواء بالعقد أو بالجوهرة..

أما لعنة الفراعنة الغنية عن التعريف فقد لا تخرج عن هذا الإطار. وكذلك كل اللعنات المشابهة.
المصدر منتديات القوميون الجدد

_________________________________________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العقد المشئوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: القسم الادبى :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: