التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» دورة أساليب وإجراءات إيقاف وتفتيش المركبات (2017)
أمس في 03:12 pm من طرف مركز تدريب جلف

» إدارة الأزمات الأمنية ومهارات التفاوض الأمني
أمس في 01:38 pm من طرف مركز تدريب جلف

» (ورشة عمل) إجراءات بداية تشغيل المصانع واستلامها وحل أعطالها (2017)
20/09/17, 09:15 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة استراتيجيات وتقنيات اعداد وادارة العقود والحد من المخاطر المالية والقانونية (2017)
19/09/17, 09:54 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة-ادارة-المخاطر-التعاقدية-واعداد-الهياكل-القانونية-لحل-المنازعات-2017
18/09/17, 03:37 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة-إدارة-العقود-والاوامر-التغيرية-والمطالبات-العقدية-والتحكيم-بشأنها-2017
18/09/17, 02:23 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة استراتيجيات التفاوض وصياغة العقود (2017)
17/09/17, 04:35 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة استراتيجيات وتقنيات اعداد وادارة العقود والحد من المخاطر المالية والقانونية (2017)
17/09/17, 04:22 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة نظم المعلومات الجغرافية الخاصة بالإسكان والتخطيط العمرانى (2017)
17/09/17, 03:41 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة اختبار الأنظمة و تسليمها 2017
17/09/17, 02:38 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة ادارة نظم البيئة وتكنولوجيا السيطرة على التلوث البيئى (2017)
13/09/17, 03:00 pm من طرف مركز تدريب جلف

» (ورشة عمل) إجراءات السلامة أثناء العمل بمحطات التوليد (2017)
13/09/17, 12:09 pm من طرف مركز تدريب جلف

» دورة استراتيجيات تأمين المنشآت ضد التخريب (2017)
12/09/17, 03:56 pm من طرف مركز تدريب جلف

» إدارة المخاطر الائتمانية في المصارف
12/09/17, 12:11 pm من طرف مركز تدريب جلف

» (ورشة عمل) إجراءات التحري والمراقبة والبحث الجنائي (2017)
11/09/17, 04:32 pm من طرف مركز تدريب جلف


شاطر | 
 

 لعبة البدائل الانتخابية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طارق حسن
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة
avatar

عدد المساهمات : 2536
تاريخ التسجيل : 22/09/2013
الموقع : الوطن العربى

مُساهمةموضوع: لعبة البدائل الانتخابية   22/12/13, 08:52 pm



الكاتب والاعلامى المصرى ... عماد اديب

لعبة البدائل الانتخابية



نشرت «الوطن» فى عددها الصادر، أمس، دراسة دقيقة للأفكار المتداولة والمتصارعة الآن حول أنصار إجراء الانتخابات البرلمانية أم الرئاسية أولاً أو السعى إلى إجراء الاثنين معاً فى يوم تصويتى واحد.
وجاء فى الدراسة أسباب ودوافع كل طرف فى تأييده للاختيار الذى يسعى إليه.
ومنذ 3 أيام بدأ المستشار عدلى منصور فى الرئاسة حواراً مجتمعياً لمناقشة خارطة المستقبل واستطلاع رأى القوى السياسية فى أى الاختيارات هو الأفضل للبلاد والعباد.
هذا الحوار صحى ومفيد وضرورى حتى نصل إلى ما هو أكثر ملاءمة لطبيعة الظرف التاريخى الذى تجتازه البلاد هذه الأيام.
وقد يسأل سائل ولكن ما هو الاختيار الأفضل لمصر الآن؟ هل نبدأ بالانتخابات البرلمانية أم الرئاسية أم الاثنين معاً؟
وعلى قدر فهمى واجتهادى المحدود فى هذا المجال فإننى أقول إنه لا يوجد رأى صائب أو رأى خاطئ فى هذه الخيارات، بل إن كل خيار منها له دوافعه وحيثياته وأسبابه المنطقية والقوية، كما جاء فى دراسة جريدة «الوطن».
لا يوجد خطأ كامل أو صواب كامل فى بعض حالات الاجتهاد السياسى لمستقبل البلاد لكنها فى البداية والنهاية هى مسألة تقديرية.
وقد يكون تقدير صانع القرار هو اختيار أى من هذه البدائل، وفى جميع الأحوال يبقى السؤال: هل يؤدى هذا البديل إلى إيقاف الفوضى والقلق والاضطراب السياسى والأمنى والوصول بالبلاد إلى بدايات الاستقرار؟
هنا سوف يبرز فى الاحتمالات الثلاثة سؤال عجيب غريب وهو: هل سيرشح الفريق أول عبدالفتاح السيسى نفسه؟!
ففى احتمال الانتخابات البرلمانية، سيكون الحزب الفائز هو الحزب الذى يسعى إلى أن يربط نفسه باسم السيسى، أما فى حالة عدم الترشح فإن التنافس سيكون بين قوى تقليدية كلها مبعثرة ومنهكة سياسياً.
أما فى احتمال الرئاسية، فإن الفريق أول السيسى، فى حال فوزه، سوف يأخذ شعبية القوى البرلمانية المؤيدة له إلى الأغلبية بمعنى أن السيسى سوف يعطى تلك القوى من شعبيته وليس العكس.
أما فى حالة إجراء البرلمانية والرئاسية معاً، فإن القائمة سوف تكون السيسى ورجاله معاً ضد المرشح المنافس وخصوم السيسى معاً، وهو موقف غير شعبوى لأى مرشح مضاد للسيسى.
إن الحوار الدائر الآن هو تعبير عن مصالح سياسية واسعة من ناحية، وضيقة وشخصية من ناحية أخرى.
لا أحد يعلم إلى أين سينتهى هذا الجدل المهم للغاية.

المصدر منتديات القوميون الجدد

_________________________________________________

ان الشعوب التى تفرط فى حريتها هى شعوب 
فاقده للكرامة الانسانية
الزعيم جمال عبد الناصر








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لعبة البدائل الانتخابية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: القسم السياسى :: منتدى المقالات والتحليلات السياسية للأعضاء :: منتدى مقالات وتحليلات كبار الكتاب العرب-
انتقل الى: