التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» هل أرهقت جسمك #السموم وتريد أت تتخلص منها ، ولكن لاتعرف كيف ؟
24/09/16, 02:00 am من طرف قوت قلوب العظمى

» ما هي #الطاقة_الحيوية ؟
23/09/16, 08:57 am من طرف قوت قلوب العظمى

» هواء الخريف يحدث خللا كبيرا بطاقه الانسان
23/09/16, 08:54 am من طرف قوت قلوب العظمى

» يتباكون على مأساة اللاجئين في “قمة” نيويورك؟ فمن خلق هذه المأساة؟لماذا نسي العرب والعالم ثلاثة ملايين لاجئ ليبي؟
22/09/16, 11:36 am من طرف قوت قلوب العظمى

» كعربون حب ووفاء ...
22/09/16, 11:31 am من طرف قوت قلوب العظمى

» 20 سبتمبر 1912 ذكرى احدى اكبر معارك الجهاد الليبي ضد الغزاة الطليان
22/09/16, 11:29 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الفاتحة على شهداء ليبيا
22/09/16, 11:19 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الفاتحه على شهداء سوريا
22/09/16, 08:40 am من طرف قوت قلوب العظمى

» بوتين يبحث في اتصال مع أردوغان تسوية الأزمة في سورية
22/09/16, 08:36 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الجبهة الأوروبية للتضامن مع سورية تدين العدوان الأمريكي على موقع للجيش السوري في دير الزور
22/09/16, 08:35 am من طرف قوت قلوب العظمى

» حفل استقبال لسفارة أرمينيا بدمشق بمناسبة عيد استقلالها
22/09/16, 08:33 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون - سورية
22/09/16, 08:31 am من طرف قوت قلوب العظمى

» لهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون - سورية
22/09/16, 08:29 am من طرف قوت قلوب العظمى

» العرب اللندنية:تفويض دولي لمصر لرعاية الحوار بين حفتر وحكومة الوفاق الليبية
21/09/16, 08:11 am من طرف قوت قلوب العظمى

» العرب اللندنية:انعطافة في مسارات الأزمة الليبية تربك حسابات القوى المتصارعة
21/09/16, 08:05 am من طرف قوت قلوب العظمى


شاطر | 
 

 صحيفة اليوم السابع المصريه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طارق حسن
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة


عدد المساهمات : 2535
تاريخ التسجيل : 22/09/2013
الموقع : الوطن العربى

مُساهمةموضوع: صحيفة اليوم السابع المصريه    19/01/14, 03:15 pm

صحيفة اليوم السابع المصريه ليوم لليوم الاحد
البريطانيون يبدأون أول خطوات طرد التنظيم الدولى للإخوان من لندن.. حركة "بريطانيا أولا" تتظاهر أمام مقر الجماعة مطالبين برحيلهم عن المملكة المتحدة.. وتتعهد بمكافحة عناصرها أينما وجدوا





جانب من دعاية الحملة



نظمت جماعة "بريطانيا أولا" أول مظاهرة خارج مكتب جماعة الإخوان أو ما يعرف بـ"شقة لندن"، فى منطقة "كريك وود"، والتى يدير منها التنظيم الدولى للإخوان عملياته ضد الدولة المصرية.

وقالت الجماعة البريطانية الناشطة، على موقعها الإلكترونى، أمس السبت، "لقد نظمنا بنجاح مظاهرة خارج مقر جماعة الإخوان الإرهابية فى 113 كريك وود شمال لندن، إذ لا يجب أن يكون لهذا التنظيم الإرهابى موطئ قدم فى بريطانيا، وهم ليسوا موضع ترحيب، فبلادنا ليست الجزيرة التى يمكن أن تكون مرتعا للجهاديين".

وتعهدت الجماعة التى أسهها الحزب البريطانى الوطنى عام 2011 للدفاع عن الهوية البريطانية، بالصحوة ضد كابوس الإسلاميين الراديكاليين فى بريطانيا، ومن بينهم دعاة الكراهية أنجيم شودرى وأبو عز الدين والمنظمات الإرهابية مثل جماعة الإخوان.

وأضاف البيان المرفق بصور للمتظاهرين الذين حملوا أعلام المملكة المتحدة، أن أولئك الأفراد والجماعات المقززة، حسب قول البيان، لن تنعم أبدا بالسلام فى بلادهم.

وانتقدت الجماعة، فى بيانها، جماعة "متحدون ضد الفاشية" المناهضة للحزب البريطانى القومى، واتهمها بالتحالف مع أولئك المتطرفين الذين يمثلون أيديولوجية فاشية وأكثر قمعا.

وتأتى التظاهرة ضمن حملة واسعة تقودها جماعة "حزب بريطانيا أولا" ضد تواجد عناصر وقيادات جماعة الإخوان على أراض بلاده، مشيرا إلى أن تلك الجماعة توصف من قبل العديد من بلدان العالم، بأنها تنظيم إرهابى، مستنكرا منحها ملجأ داخل المملكة المتحدة، ومتسائلا: كيف لجماعة تبث الكراهية تجد لندن "مدينة آمنة" لها.

وأشارت إلى أن العاصمة البريطانية "لندن" باتت تعرف فى جميع أنحاء العالم باسم "لندنستان"، لأنها أصبحت سبيل الجماعات الجهادية المختلفة.

وفى سخرية قالت الحركة، إن الإخوان تم حظرهم فى مصر باعتبارهم منظمة إرهابية، بينما يجدون ترحيبا واسعا فى لندنستان، وتعهدت الحركة بمكافحة الإسلاميين والجهاديين أينما وجدوا على الأراضى البريطانية.

وتزداد المخاوف فى بريطانيا حيال الإسلاميين والجهاديين البريطانيين الذين سافروا إلى سوريا للقتال ضد نظام الرئيس بشار الأسد، إذ تخشى أجهزة الأمن البريطانية وكذلك الأوروبية من عودة أولئك الجهاديين إلى المملكة المتحدة مرة أخرى، ليشنوا هجمات بالداخل، وهى المخاوف التى دفعت وزيرة الداخلية تريزا ماى لمناقشة قرار بمنع دخول أولئك الجهاديين إلى البلاد.

وهذه الموجة من القلق حيال ما أسفر عنه الربيع العربى من ازدهار الجماعات الجهادية والإسلامية الراديكالية، تترد نفس هذه المخاوف فى الولايات المتحدة.

وفى أغسطس الماضى، وعقب سقوط نظام الإخوان فى مصر فى أعقاب انتفاضة شعبية فى 30 يونيو انتهت بتدخل الجيش لعزل محمد مرسى من منصبه الرئاسى، جذبت عريضة على موقع البيت الأبيض تطالب الرئيس الأمريكى بإعلان الإخوان منظمة إرهابية، عشرات الآلاف التوقيعات.

وتخطت العريضة الحد الأدنى لعدد التوقيعات التى يتطلبها الحصول على رد رسمى، إذ تجاوزت الـ180 ألف توقيع، وقالت العريضة وقتها "أظهرت جماعة الإخوان فى الأيام القليلة الماضية استعدادها للاشتراك فى عنف وقتل للمدنيين الأبرياء من أجل إثارة الخوف فى قلوب معارضيها، وهذا يعد إرهابا، ونطلب من الحكومة الأمريكية إعلان جماعة الإخوان منظمة إرهابية من أجل مستقبل أكثر أمانا لنا جميعا".

ومع ذلك فإن مثل هذه العرائض تحتاج قرارا من الكونجرس للبت فيها، علاوة على أن بعض وسائل الإعلام الأمريكية روجت وقتها إلى أنه ربما يكون من يقف خلف العريضة هم مصريون، كما من المحتمل أن يكون أغلب الموقعين مصريين معارضين للإخوان.

*******************


"كيرى" و"صباحى" "إيد واحدة".. وزير خارجية أمريكا يستهين بإرادة الشعب فى إقرار دستوره.. و"حمدين" يستعدى الجيش ويقلل من دوره.. والطليعة الناصرية تتبرأ منه: تصريحاته تحد للمصريين وتجاوز للخطوط الحمراء






حمدين صباحى

كان صادما للمصريين توحد تصريحات حمدين صباحى، مؤسس التيار الشعبى، ووزير الخارجية الأمريكى جون كيرى، فى تجرؤها على إرادة المصريين فى إقرار دستورهم وإعلان محبتهم للفريق أول عبد الفتاح السيسى "بطل خارطة الطريق" الذى انحاز لإرادتهم وأنقذ البلاد من حكم الإخوان.

تصريحات "مؤسس التيار الشعبى" برفضه تدخل الجيش فى الحكم لم تخل من حلمه القديم بأن يكون رئيسا، وهو ما جعله لا يقرأ الواقع جيدا ونسى أن المصريين لم ينزلوا فقط للتصويت بـ"نعم" للدستور، وإنما كان تصويتهم استجابة لطلب وزير الدفاع، الأمر الذى اعتبره كثير من المحللين تصويتا على شرعية "السيسى" رئيسا للبلاد فى هذه الفترة الانتقالية الحرجة من تاريخ البلاد.

وتعرض "صباحى" لهجوم شرس من الناصريين، حيث وصفت حركة الطليعة الناصرية تصريحاته ضد الجيش بأنها "تحد للإرادة الشعبية"، لافتة أنه ليس رجل المرحلة ولا رجل أى مرحلة، مضيفة أنه يحفظ بعض الكلمات الجذابة، معتقداً أنها تثير الجماهير، كما يتصور أنه صانع تاريخ.


وأضافت الحركة، فى بيان لها اليوم الأحد، أن "صباحى" تخطى الخطوط الحمراء وقرر أن يواجه الإرادة الشعبية المصرية، عندما تغول فى التعدى على المؤسسة العسكرية وجيش مصر العظيم فى تصريحاته لقناة الحياة، وقوله "إن سعى الجيش للحكم خطر وليس فى صالح الثورة"، والتى اعتبروها محاولة للقفز على السلطة، تمهيداً لتسليمها لمموليه من "جماعة الإخوان" الإرهابية، التى تأتمر بالتنظيم الدولى، على حد قولها.

وأشار البيان، إلى أن "صباحى" ليس ناصريا ولا علاقة له بالمنهج ولا العقيدة الناصرية، مؤكداً أن الناصرية عند "صباحى" مجرد عباءة، وأن برنامجه الانتخابى السابق واللاحق، لا مصلحة للفقراء فيه، ولا مصلحة للتحالف الحقيقى من قوى الشعب العامل من الفلاحين والعمال والطبقة المتوسطة والجنود.

فيما كان رد المهندس عبد الحكيم عبد الناصر، نجل الزعيم الراحل جمال عبد الناصر، على حمدين قويا بأن رئيس مصر القادم لا بد أن يحظى بإجماع شعبى، ولا يأتى فى "ملحق"، مشيراً إلى أن مؤسس التيار الشعبى، فرصته ستكون ضعيفة فى انتخابات الرئاسة القادمة حال ترشح السيسى، وتابع قائلاً: "لأول مرة لم يزر حمدين صباحى ضريح عبد الناصر فى ذكرى ميلاده الأخير".

من جانبه أكد يحيى الجمل، رئيس الوزراء الأسبق، وعضو مجلس أمناء حزب المصريين الأحرار، أن "صباحى" لم ينضج سياسيا، وإن لديه إحساسا بالذات أكثر مما ينبغى، وهذا ليس فى صالحه.

وأضاف "الجمل" فى تصريح لـ"اليوم السابع"، رداً على تصريح "صباحى" أن سعى الجيش للحكم خطر وليس فى صالح الثورة: "الشعب وحده قادر على اختيار من يحكمه ويرأسه، وأعتقد أن الشعب اختار".

أما "كيرى" وزير خارجية امريكا فقد تجرأ على إرادة المصريين بعد تصريحه:" التجربة المصرية المضطربة فى الديمقراطية خلال السنوات الثلاث الماضية، أكدت للجميع أن التصويت فى الانتخابات ليس المحدد الوحيد للديمقراطية".

أكد عصام الإسلامبولى الفقيه القانونى، أن الانتخابات الديمقراطية ليست صندوقا فقط، وأن الصندوق إحدى آليات الديمقراطية، وشدد على أن موقف "كيرى" : "يناقض كل الثوابت الأمريكية".

وأضاف الإسلامبولى :"أن الشعب المصرى لم يعد يقبل بمثل هذه التدخلات الأمريكية فى السياسة المصرية لأنه هو صاحب القرار، متسائلا :"لماذا يتدخل كيرى فى الشأن الداخلى المصرى".

فيما رد اللواء سامح سيف اليزل الخبير الإستراتيجى، على تصريحات "كيرى"، قائلا:" إن لم تكن الانتخابات والاستفتاءات ممارسات للديمقراطية فماذا تكون؟"
وتعجب اليزل، "العجيب أن أمريكا التى كانت دائما تستشهد بالانتخابات وتصويت الشعوب هى اليوم تستنكر ذلك، إذا فماذا تكون الديمقراطية بدون انتخابات".

وأضاف "اليزل" "، أن الموقف الأمريكى غير مفهوم وكان الأجدر أن يهنئ كيرى المصريين بالإرادة الشعبية والدستور، وأن ملاحظات كيرى وتصريحاته السلبية ليست مقبولة بأى شكل من الأشكال خاصة على المستوى الرسمى.

وقال الخبير الأمنى والعسكرى إنه يتعشم أن تتعلم أمريكا الدرس وأن ينتبهوا إلى طبيعة الشعب المصرى وألا ينحازوا إلى فصيل بعينه، وأن التدخل السافر فى الإرادة المصرية لن يقبل به أى شخص وطنى، وعليهم أن يتفهموا أنه لن يسيطر أحد على المصريين.


**********************
مصادر سيادية: جهات عليا تطالب "السيسى" بتبكير إعلان موقفه من الرئاسة





الفريق السيسى



قالت مصادر سيادية، أمس، إنها أشارت على الفريق أول "عبد الفتاح السيسى"، وزير الدفاع والإنتاج الحربى، بتبكير إعلان موقفه من الترشح للرئاسة لطمأنة المصريين قبل ذكرى 25 يناير، السبت المقبل، وهو الموعد الذى كان مزمعا لإعلان موقفه، وذلك لقطع الطريق على أعمال عنف متوقعة من جانب متشددين موالين للرئيس المعزول محمد مرسى، فى ذكرى الثورة.

وأوضحت المصادر التى تعمل فى اثنين من الأجهزة الأمنية الرفيعة فى البلاد لصحيفة الشرق الأوسط، اليوم الأحد، أنه توجد تعليمات صدرت أمس لقادة تكتلات مدنية بوقف حملات حشد الجماهير التى كانت تهدف للخروج يومى 24 و25 من الشهر الحالى لميدان التحرير وميادين أخرى، للاحتفال بذكرى ثورة يناير ونجاح استفتاء الدستور، والمطالبة بترشح "السيسى" للرئاسة، تحسبا لاستغلالها من جانب المتشددين وجماعة الإخوان لإثارة الاضطرابات فى البلاد.

وقالت إن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يرجح أن يعقد اجتماعا خلال ساعات، مشيرة إلى أنه سيوضع على رأس جدول أعمال هذا الاجتماع حسم مسألة ترشح "السيسى" للرئاسة من عدمه.. وأوضحت أن المؤشرات تقول إن "السيسى سيترشح"، وإنه "سيعلن عن ذلك فى خطاب موجه إلى الشعب، خلال اليومين المقبلين بترشيح نفسه استجابة للضغوط الشعبية، وهى ضغوط حقيقية وكبيرة".

وتابعت المصادر أنه وفقا للمعلومات فإن "الجيش كله سوف يبارك هذا الخيار الوطنى بترشح "السيسى"، من خلال الاجتماع المشار إليه".

ونوهت إلى أن أحد تلك المصادر قال إنه جرى التأكيد على قادة التكتلات المدنية التى تطالب بترشح "السيسى" وتدعو للحشد الجماهيرى يومى 24 و25 من الشهر الحالى، بأن عليها أن تغير خطتها وتتقبل احتمال لجوء السلطات لغلق الميادين الكبرى فى ذكرى يناير، مشيرا إلى وجود تقارير تفيد باعتزام متشددين موالين للرئيس المعزول تنفيذ أعمال تخريبية بالقاهرة".

وتابع قائلا: "الجديد فى الأمر أن "السيسى" أصبح عليه أن يحسم موقفه، والمرجح أن يوافق، وألا ينتظر خروج الناس فى 25 يناير"، مضيفا، "يوجد احتمال أن يكون هناك تراجع عن الحشد فى ذلك اليوم وكثير من الفعاليات تقرر وقفها واستعدادها لتغير خططها، وفقا لاختلاف الحسابات الخاصة بالوضع الأمنى فى ذكرى يناير.

*****************
يونس مخيون: الإخوان المسلمون شركاء فى مؤامرة تستهدف أمن مصر





يونس مخيون رئيس حزب النور السلفى
(روتيرز)

قال يونس مخيون رئيس حزب النور، إن «الإخوان المسلمين شركاء فى مؤامرة تستهدف أمن مصر، وأنهم متحالفون فى ذلك مع الولايات المتحدة وإسرائيل»، موضحًا أن «الإخوان يعيشون حالة من الغيبوبة السياسية منذ ثورة الثلاثين من يونيو الماضى التى أطاحت بحكمهم» على حد وصفه.

وأضاف مخيون فى حوار مع «العرب» اللندنية، أن «بداية المؤامرة كانت مع مشروع تقسيم الشرق الأوسط وتفتيته إلى دويلات صغيرة وهو مشروع رفعه الأمريكيون فى تسعينات القرن الماضي»، لافتا إلى أن «المخطط نجح فى العراق والصومال واليمن وسوريا والسودان وأخيرا فى ليبيا، ولم يتبق إلا مصر».

وتابع أن «منظّرى التفتيت والتقسيم كانوا يطلقون على مصر لفظ (الجائزة الكبرى)، وهو ما يفسر تعدد شركاء المؤامرة التى تستهدف خاصة المؤسسة العسكرية»، وفقًا لقوله.

وأشار رئيس حزب النور، إلى أن «أمريكا وإسرائيل تسعيان إلى نشر الفوضى وإسقاط مصر، بينما الإخوان يهدفون إلى الانتقام مما حدث فى 30 يونيو، وهنا تتقاطع مصالح الطرفين والنتيجة واحدة سقوط مصر، كما أنهم يريدون أن يصلوا بمصر إلى ما تفعله داعش فى سوريا والعراق»، وفقًا لقوله.

وعن مزاعم فشل الاستفتاء على الدستور وضعف الإقبال الجماهيرى عليه، قال مخيون: «أقول لهم رأينا بأعيننا حجم إقبال الناس على الاستفتاء، فلا تكذبوننا وخاصة أن العالم كله شاهد طوابير الناخبين أمام اللجان» بحسب تعبيره.

وتابع «الإخوان يعيشون فى غيبوبة كاملة ومستمرة منذ خروج أول موجة احتجاج شعبى على حكمهم قبل 30 يونيو، وهذا ليس بجديد فقد جلسنا مع مكتب الإرشاد فى المقطم- مقر جماعة الإخوان- يوم 16 يونيو ووقتها اكتشفنا أنهم فى غيبوبة وانقطاع عن الواقع».

وأضاف رئيس حزب النور، أن «الإخوان لا يستفيدون من التجارب ويكررون نفس سيناريو عام 1954 مع عبدالناصر، ومن يقرأ كتاباتهم ومذكراتهم عن أزمة 54 يدرك أنهم لم يقرأوا تاريخهم جيدَا، وحتى فى اعتصام رابعة جروا أتباعهم إلى مواجهة غير متكافئة، لأنهم كانوا ضد الشعب والجيش والشرطة والقضاء، ورغم ذلك عاشوا والناس فى وهم، ومازالوا حتى الآن يشحنون أتباعهم بالباطل» بحسب وصفه.

ونصح مخيون الإخوان بعد إقرار الدستور أن «يعيدوا حساباتهم ويراجعوا أنفسهم، ومن ارتكب العنف عليهم أن يلفظوه، وأن يفتحوا الطريــق أمام من يرغب فى المصالحة، وقبل كل ذلك أن يقتنعوا بأن ثورة الشعب عليهم فى 30 يونيو كانت نتاجا لتراكمات طويلة من أول يوم حكم فيه مرسى" وفقًا لقوله.

وختم مخيون، قائلًا: إن «مرسى لن يعود، والأمر أصبح مستحيلا، والرئيس السابق نفسه فى آخر أيامه لم يكن رئيسا، ولم يكن يملك من أمر نفسه شيئا»، بحسب تعبيره.
المصدر منتديات القوميون الجدد

_________________________________________________

ان الشعوب التى تفرط فى حريتها هى شعوب 
فاقده للكرامة الانسانية
الزعيم جمال عبد الناصر








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صحيفة اليوم السابع المصريه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: القسم السياسى :: منتدى الصحافة العربية والعالمية-
انتقل الى: