التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» الأسد يؤكد أن حلب ستغير مجرى المعركة كليا في سوريا
أمس في 01:37 am من طرف شجرة الدر

» أوباما يشكر هولاند على “الشراكة الوثيقة” منذ عام 2012
أمس في 01:33 am من طرف شجرة الدر

» شركة “اتيليه بروكنه” الألمانية تصمم العرض المتحفي للمتحف الكبير
أمس في 01:29 am من طرف شجرة الدر

» مقتل 98 من “داعش” بنيران عراقية في نينوي وصلاح الدين
أمس في 01:24 am من طرف شجرة الدر

» شكري ونظيره الفرنسي يناقشان هاتفيا تطورات القضية الفلسطينية والأزمة السورية
أمس في 01:12 am من طرف شجرة الدر

» رئيس الحكومة الإيطالية يقدم استقالته للرئيس ماتاريلا
أمس في 01:04 am من طرف شجرة الدر

» رئيس الوزراء الأردني يدشن مفاعلا نوويا بحثيا بجامعة التكنولوجيا
07/12/16, 10:50 pm من طرف شجرة الدر

» 6 عواصم غربية تدعو إلى وقف فوري لاطلاق النار في حلب
07/12/16, 10:47 pm من طرف شجرة الدر

» العثور على حطام الطائرة الباكستانية.. وانتشال 21 جثة حتى الآن
07/12/16, 10:42 pm من طرف شجرة الدر

» السيسي يؤكد ضرورة التعاون بين مصر وأوروبا حول القضايا الاقليمية الراهنة
07/12/16, 10:31 pm من طرف شجرة الدر

» السيسى يستقبل وزير الانتاج الحربي الباكستاني
07/12/16, 09:54 pm من طرف شجرة الدر

» شكري يتوجه إلى نيويورك للقاء سكرتير عام الأمم المتحدة
07/12/16, 09:45 pm من طرف شجرة الدر

» فرار جماعي للإرهابيين من حلب القديمة عقب تقدم الجيش السوري
07/12/16, 09:39 pm من طرف شجرة الدر

» البحرين تمنع "الجزيرة" من تغطية أعمال القمة الخليجية
07/12/16, 09:37 pm من طرف شجرة الدر

» "شكري" يؤكد: نرفض نقل سفارة أمريكا من تل أبيب إلى القدس
07/12/16, 09:35 pm من طرف شجرة الدر


شاطر | 
 

 سائق الرالي الفلسطيني رامي داوود جابر يتخلى عن علم فلسطين ويحمل الصليب الأزرق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 310
تاريخ التسجيل : 22/09/2013

مُساهمةموضوع: سائق الرالي الفلسطيني رامي داوود جابر يتخلى عن علم فلسطين ويحمل الصليب الأزرق   25/01/14, 01:48 am

سائق الرالي الفلسطيني رامي داوود جابر يتخلى عن علم فلسطين ويحمل الصليب الأزرق

هذا ما ذكره التلفزيون الرسمي الفنلندي أوليه (YLE) عن تقرير أعده عن سائق الرالي الفلسطيني رامي داوود جابر. بدأت القناة الرسمية الفنلندية تقريرها بالقول باللغة الفنلندية بأن النزاع ما بين اليهود والفلسطينيين قد إستمر في الشرق الأوسط من بعد الحرب العالمية الثانية بدون إنقطاع ولكن وفي كلا الطرفين يوجد هناك أناس يرغبون في إنهاء الحرب بأي وسيلة كانت وهذه الوسائل متعددة, ثم يظهر بعد هذا العرض الذي قدمته في البداية مذيعة جميلة الشكل فنلندية ومعها مذيع فنلندي يظهر رامي جابر يتحدث عن يهودية بريطانية إسمها نيكولا فييرنليي (Nicola Fearnley) فيقول باللغة الإنجليزية لقد قابلتها أول مرة على الفيسبوك وقد تحادثنا طوال الوقت وأرسلت لي بريداً إلكترونياً وارسلت لها بريداً إلكترونياً, وعلى خلفية هذا الكلام الذين يقوله رامي جابر تعزف موسيقى غرام عاطفية فنلندية إسم الأغنية هي أو هو لأن الضمير الثالث في فنلندا hän يعني المذكر والمؤنث وتبدأ الأغنية التي عزفت موسيقتها فقط وكلمات الأغنية هي: هي, تجعلني أؤمن وأصدق هي, تحيي بي الأمل هي, وأكثر من ذلك, هي تجعلني أبتسم, هي تجعلني أغني, هي التي منحتني اللحن, هي مالكة القيمة هي, هي ملكة الليل هي, سأسميها اللحن هي.

وبعد التعانق الحميم ما بين سائق الرالي الفلسطيني واليهودية البريطانية نيكولا على أنغام الموسيقى العاشقة يظهر البرنامج مدى حرص جابر على اليهودية البريطانية ومحاولة مساعدتها ثم يقول مقدم البرنامج باللغة الفنلندية هذه ليست قصة حب وغرام بعد ولكن الشأن هو سباق للسيارات أي الرالي. بعد ذلك يقول مقدم البرنامج أنه بعد التعارف حان الوقت للتعرف على السيارة الجديدة التي سوف يقوم الفلسطيني سائق الرالي رامي جابر واليهودية البريطانية نيكولا بإستخدامها في السباق العالمي, ويركز مقدم البرنامج على ذكر أن رامي جابر هو فلسطيني وأن نيكولا هي يهودية بريطانية. وتقول اليهودية نيكولا باللغة الإنجليزية أنها سوف تبدأ بحذر لأن السيارة ليست كالتي تعودت عليها في السابق, ويضيف مقدم البرنامج بأن اليهودية نيكولا كانت ملاكمة محترفة وهي أم لطفلين وبعد أن أحيلت إلى المعاش أصبحت تحصل على رزقها بالمشاركة في سباقات السيارات العالمية وكذلك في سباقات الدراجات الهوائية والقوارب ذات المحرك, كما أنها تشارك في أبحاث مع مجموعة بريطانية للبحث في ذلك الصيف الذي أعد فيه البرنامج. ويضيف رامي جابر بأن نيكولا سائقة بارعة حيث أنه قد قام بإختبارها وهي تقوم بإعطاء إرشادات واضحة وجيدة.

بعد ذلك يبدأ دس السم في العسل على الطريقة الغربية فيقول مقدم البرنامج باللغة الفنلندية بأن رامي جابر قد قام بالمشاركة في رالي السيارات في رومانيا وفي الشرق الأوسط (لاحظ أن مقدم البرنامج لم يذكر ولو لمرة واحدة كلمة فلسطين) وقد كان آخر مكان أقام فيه هو القدس (يعمل مقدم البرنامج كل ما في إستطاعته على أن يقدم للمشاهد على أن علاقة جابر برومانيا لا تختلف عن علاقته بالقدس فهو يذكر بأن القدس هي آخر مكان أقام فيه جابر وليس كبلد له) ثم يضيف مقدم البرنامج باللغة الفنلندية بأن رامي جابر أجبر على الهروب من آخر مكان أقام به وهو القدس لحدوث نزاع بينه وبين السلطة الوطنية الفلسطينية ثم يضيف المذيع بأن رامي جابر يريد أن يحصل على ترخيص فنلندي للمشاركة في الرالي حتى يصبح مشاركاً تحت راية الصليب الأزرق بدل العلم الفلسطيني (يقصد الفنلنديون بالصليب الأزرق هو الصليب الأزرق الموجود على العلم الفنلندي). بعد ذلك يقول مقدم البرنامج باللغة الفنلندية أن حلم الرجل على وشك التحقيق حيث أنه قد تمكن من أن يتأجر سيارة ذات قوة الدفع 300 حصان. بعد ذلك يعرض مقدم البرنامج مقابلة مع شخص لديه شركة لتأجير سيارات الرالي إسمه بيكّا سافيلا ويقول هذا الشخص بأن التدريب ضروري لأنه في ذلك اليوم كانت المرة الأولى لرامي جابر يقود فيها سيارة على الجليد. ويضيف أن عليه أن يتدرب على مدار العام لمدة لا تقل عن عامين للحصول على النقاط اللازمة لطلب ترخيص المشاركة في سباق الرالي, ثم يضيف مقدم البرنامج أن هذه التدريبات على سيارات الرالي ليست رخيصة الثمن فتكاليف المشاركة في الرالي هي للفصل إلزامية 6 مرات تكلف كل مرة 100 ألف يورو أي ما لا يقل عن 600 ألف يورو في الفصل كحد أدنى, ويقول مقدم البرنامج أن هذه المرة سوف يدفع المبلغ الممولون وسوف ينتظرون النتائج التي سوف تظهر في الخريف.

بعد ذلك يضيف مقدم البرنامج باللغة الفنلندي أن الشيء الأكثر أهمية والأساس هو أن رامي جابر أهم ما لديه هو أنه يقود الرالي من أجل السلام. ثم يقول رامي جابر باللغة الإنجليزية "We can live together" أي أنه بإمكاننا أن نتعايش معاً!! ويترجمها التلفزيون الفنلندي من اللغة الإنجليزية إلى اللغة الفنلندية "Voimme elää yhdessä".

بعد ذلك تظهر على الشاشة الحسناء جميلة المظهر مقدمة البرنامج ومعها ثلاث فنلنديون رجال آخرون ويتم الحديث باللغة الفنلندية فتبدأ بالقول لحظة لو سمحتم أخبروني متى سوف يتم الحصول على الترخيص للمشاركة في الرالي الفنلندي فيجيب أحد المشاركين بأنه يجب أن يشارك في البداية في دورة تعليمية قصيرة ثم ينضم إلى مجموعة المتدربين ب وبعد أن يحصل على النقاط اللازمة يتحول إلى مجموعة المتدربين أ وبعد أن يكون قد إستمر التدريب لمدة لا تقل عن سنتين وقد حصل على النقاط اللازمة حينئذ بإمكانه الحصول على ترخيص المشاركة في الرالي, ثم تشير الحسناء قليلة الملابس بأصبعها إلى الكاميرا وتقول أيها الممولون!! تعني بذلك أيها الممولون ساعدوهم.

بعد ذلك يسأل مقدم البرنامج الذي يجلس بجوار هذه الحسناء الرجل الآخر هل تعتقد بأنه سوف يعم السلام الشرق الأوسط؟ فيجيب الرجل الأصلع من الأفضل أن ننتظر ونرى ما هي النتائج لأن النزاع قد إستمر لما يزيد على 60 عاماً وهناك تاريخ على خلفية هذا النزاع (يقصد هذا الأصلع بالتاريخ حق اليهود التاريخي في فلسطين كما يدعي) ثم يوجه هذا الأصلع السؤال إلى الشخص الذي بجواره ويسأله عن رأيه في إمكانية إصلاح العالم عن طريق الرياضة (يقصدون هنا التطبيع مع اليهود عن طريق الرياضة) فيجيب الشخص الجالس بجوار الأصلع وحكيم الجلسة فيقول من الأفضل دائماً المحاولة وعلى الرغم من ان الشخص يعمل كل ما في طاقته فهو يشعر دائماً بانه مقصر فيقول هذه إحدى السبل الجيدة ومن الممكن إكتشاف وسائل أخرى أيضاً, فيسأله الأصلع ماذا عملت أنت شخصياً فيجيب بأنه شارك في العديد من الفعاليات الرياضية لمساعدة متضرري الكوارث ويضرب مثلاً أنه شارك في فعالية رياضية في أستراليا لمساعدة ضحايا الفيضانات في أستراليا حيث أنه قام بالمشاركة مع اللاعبين في مباراة وأن دخل المباراة خصص لمتضرري الفيضانات في أستراليا.

إنتهى التقرير على التلفزيون الفنلندي



أنا كفلسطيني مقيم في فنلندا أعتبر أن هذا التقرير قد أساء لي كفلسطيني إلى أبعد الحدود وأقول لرامي جابر عندما قال أنه بإمكاننا أن نعيش معاً عليه أن يتكلم عن نفسه فقط ولا يعمم ويشملنا معه لأنني انا لا استطيع أن أعيش معاُ مع محتل ومغتصب بلدي فاليهود محتلين ومغتصبين لفلسطين ويتم التعامل معهم كغزاة ولست كما يقول رامي جابر.



كما أنني أستاء جداً من ذكر رامي جابر أنه يريد أن يعمل تحت راية الصليب الأزرق بدل العلم الفلسطيني, إن هذا القول مهين لمشاعر كل فلسطيني, فعل الأقل عندما ذكرت العلم الفلسطيني أذكر العلم الفنلندي ولكن لا تقابل العلم الفلسطيني بصليب أزرق لأنه نحن كمسلمين لدينا القرآن ولست الصليب لذلك خرط الصليب في هذا الأمر غريب عجيب وأنا أفهم جيداً أن الغرض من ذكر الصليب الأزرق هو مقارنته بنجمة داوود الزرقاء على علم الصهاينة أو التلميح لذلك وهذا يهين مشاعري كعربي مسلم وكفلسطيني.



كما أنني أستاء وبشدة من ذكر رامي إبراهيم في التقرير أنه إضطر للهروب من فلسطين بناءً على النزاع مع السلطة الوطنية الفلسطينية وبعد ذلك يتخلى عن فلسطين إلى الصليب الأزرق والله عيب.



وبعد ذلك الأم الحنون بعد ما ذكر عن السلطة الوطنية الفلسطينية هي يهودية بريطانية نيكولا فييرنليي (Nicola Fearnley) هو أمر مثير للشك والريبة وملاكمة كمان يهودية داعية للسلام, والسلام بس عند اليهود أما عند سلطتنا بس النزاعات والإجبار على مغادرة فلسطين والله عيب.




أنا أفهم أن معد البرنامج أعد البرنامج للفنلنديين ولكن لا تهان فلسطين ولا يهان الفلسطينيين لهذه الدرجة.



أنا لا أشك بتاتاً في أن هذا العمل هو تطبيع مع العدو الصهيوني وإبراز العرب والمسلمين والسلطة الوطنية الفلسطينية كوحوش ولكنني من موقعي كمترجم للغة الفنلندية أعتبر أنه من واجبي نشر ذلك إلى عامة العرب والمسلمين وأضع الأمر بين أيديهم ليكون لهم رأيهم الخاص في هذا الأمر بناءً على هذه المعطيات.



وأرجو من كل عربي ومسلم أن يسأل نفسه هل كان مجرد محض صدفة أن يقوم رامي جابر كما يقول بالتنازع مع السلطة الوطنية الفلسطينية وأن يجبر على حد قوله على ترك القدس كما يقول إلى فنلنداً بسبب ذلك النزاع وأن يتلاقى هنا مع اليهودية البريطانية نيكولا وأن يكون هدفه فقط قيادة الرالي من أجل السلام ومن أجل التعايش مع اليهود؟؟ ثم يتحول من العمل تحت راية العمل الفلسطيني إلى الصليب الأزرق, هل الأمر مجرد صدفة أم هناك تدبير وتطبيع مدبر مع العدو الصهيوني؟؟؟




التقرير كما بثته القناة الرسمية الفنلندية:

المصدر منتديات القوميون الجدد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alkomiun-ahlamontada.halamuntada.com
 
سائق الرالي الفلسطيني رامي داوود جابر يتخلى عن علم فلسطين ويحمل الصليب الأزرق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: القسم السياسى :: منتدى المخابرات والجاسوسيه-
انتقل الى: