التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» هل أرهقت جسمك #السموم وتريد أت تتخلص منها ، ولكن لاتعرف كيف ؟
24/09/16, 02:00 am من طرف قوت قلوب العظمى

» ما هي #الطاقة_الحيوية ؟
23/09/16, 08:57 am من طرف قوت قلوب العظمى

» هواء الخريف يحدث خللا كبيرا بطاقه الانسان
23/09/16, 08:54 am من طرف قوت قلوب العظمى

» يتباكون على مأساة اللاجئين في “قمة” نيويورك؟ فمن خلق هذه المأساة؟لماذا نسي العرب والعالم ثلاثة ملايين لاجئ ليبي؟
22/09/16, 11:36 am من طرف قوت قلوب العظمى

» كعربون حب ووفاء ...
22/09/16, 11:31 am من طرف قوت قلوب العظمى

» 20 سبتمبر 1912 ذكرى احدى اكبر معارك الجهاد الليبي ضد الغزاة الطليان
22/09/16, 11:29 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الفاتحة على شهداء ليبيا
22/09/16, 11:19 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الفاتحه على شهداء سوريا
22/09/16, 08:40 am من طرف قوت قلوب العظمى

» بوتين يبحث في اتصال مع أردوغان تسوية الأزمة في سورية
22/09/16, 08:36 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الجبهة الأوروبية للتضامن مع سورية تدين العدوان الأمريكي على موقع للجيش السوري في دير الزور
22/09/16, 08:35 am من طرف قوت قلوب العظمى

» حفل استقبال لسفارة أرمينيا بدمشق بمناسبة عيد استقلالها
22/09/16, 08:33 am من طرف قوت قلوب العظمى

» الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون - سورية
22/09/16, 08:31 am من طرف قوت قلوب العظمى

» لهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون - سورية
22/09/16, 08:29 am من طرف قوت قلوب العظمى

» العرب اللندنية:تفويض دولي لمصر لرعاية الحوار بين حفتر وحكومة الوفاق الليبية
21/09/16, 08:11 am من طرف قوت قلوب العظمى

» العرب اللندنية:انعطافة في مسارات الأزمة الليبية تربك حسابات القوى المتصارعة
21/09/16, 08:05 am من طرف قوت قلوب العظمى


شاطر | 
 

  المضادات الحيوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
قوت قلوب العظمى
عضو ذهبى
عضو ذهبى


عدد المساهمات : 1484
تاريخ التسجيل : 03/11/2013
الموقع : الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الأشتراكية العظمى

مُساهمةموضوع: المضادات الحيوية    11/10/14, 02:17 am

نبذة عن المضادات الحيوية
المضادات الحيوية هي أدوية فعالة تكافح العدوى البكتيرية. وإذا ما استخدمت على نحو سليم، فإنها تكون قادرة على إنقاذ الحياة. لا تستطيع المضادات الحيوية مكافحة العدوى الفيروسية. وإذا كان المرض فيروسيا، فإن ضرر تناول المضادات الحيوية يكون أكثر من نفعه. من المهم الالتزام الدقيق بتعليمات الطبيب فيما يخص تناول المضادات الحيوية. نستعرض فى هذا المقال المعلومات الدقيقة عن المضادات الحيوية. وهو يتناول طريقة عمل المضادات الحيوية، ومقاومة المضادات الحيوية، وكيفية الاستخدام السليم للمضادات الحيوية. المضادات الحيوية إن المضادات الحيوية أدوية قوية. ومن الممكن استخدامها لمعالجة العدوى البكتيرية، بما فيها بعض أنواع العدوى التي يمكن أن تكون قاتلة. هناك مضادات حيوية واسعة الطيف. تستطيع هذه المضادات الحيوية مهاجمة أي نوع من البكتيريا. لكن هناك أيضا مضادات حيوية أكثر تخصصا وتكافح نوعا محددا من البكتيريا فقط. من الممكن استخدام المضادات الحيوية لمكافحة بعض أنواع العدوى الفطرية. كما يمكن للمضادات الحيوية معالجة العدوى الناتجة عن بعض أنواع الطفيليات. إن العدوى الناتجة عن الفيروسات غير قابلة للمعالجة باستخدام المضادات الحيوية؛ فالمضادات الحيوية غير فعالة في مواجهة الفيروسات. من أنواع العدوى البكتيرية القابلة للمعالجة باستخدام المضادات الحيوية: عدوى المثانة. بعض أنواع العدوى الجلدية. عدوى الجيوب الأنفية التي تستمر أكثر من أسبوعين. بعض أنواع العدوى التي تصيب الأذن. التهاب الحلق. ومن الأمثلة على أنواع العدوى الفيروسية غير القابلة للمعالجة باستخدام المضادات الحيوية: أنواع الزكام. الأنفلونزا. معظم حالات السعال والتهاب السبل التنفسية. معظم حالات التهاب الأذن. التهاب الحلق غير البكتيري. أنفلونزا المعدة، وهي ما يعرف أيضا باسم “التهاب المعدة والأمعاء”. إن تناول المضادات الحيوية في حالات العدوى الفيروسية لا يساعد على تحسين حالة المريض. كما أنه لا يشفي من العدوى، ولا يقي الآخرين من انتقالها إليهم. قد يكون ضرر تناول المضادات الحيوية في حالة العدوى الفيروسية أكثر من نفعه، لأن تناولها يزيد من احتمال تطوير قدرة البكتيريا الموجودة في الجسم على مقاومة المضادات الحيوية. طريقة عمل المضادات الحيوية تعمل المضادات الحيوية عادة عن طريق قتل البكتيريا التي تسبب العدوى. إن الدواء يستهدف البكتيريا، لكنه لا يهاجم الخلايا السليمة. تقوم المضادات الحيوية بمهاجمة خلايا البكتيريا مباشرة وقتلها. هذا ما يمنع البكتيريا من مهاجمة الجسم والإضرار به. في بعض الأحيان، يمكن أن تعمل المضادات الحيوية على منع البكتيريا من التكاثر بدلا من قتلها. تعمل هذه الأدوية عن طريق منع المواد المغذية من الوصول إلى البكتيريا. ونتيجة لذلك، تعجز خلايا البكتيريا عن الانقسام والتكاثر. تتمكن دفاعات الجسم الطبيعية، أي جهاز المناعة، من تولي الأمر بنفسها اعتبارا من تلك النقطة عادة. يتألف جهاز المناعة من الأعضاء والخلايا التي تدافع عن الجسم. ويقوم هذا الجهاز بمكافحة البكتيريا والأمراض الأخرى. يدافع جهاز المناعة عن الجسم من خلال: تكوين الأضداد التي تستطيع أن “تتذكر” وتحدد أنواعا معينة من الجراثيم. تدمير الجراثيم التي تغزو الجسم. إزالة الجراثيم من الجسم. إن المضادات الحيوية توقف عمل البكتيريا التي تغزو الجسم. وهذا ما يمنح جهاز المناعة فرصة مهاجمة البكتيريا والتخلص من العدوى. الاستخدام السليم للمضادات الحيوية إن الاستخدام السليم للمضادات الحيوية قادر على منع حدوث ما يدعى باسم “مقاومة المضادات الحيوية”. وتحدث هذه المقاومة عندما تصبح الجراثيم قوية بحيث تتمكن من مقاومة الدواء. كما أن الجراثيم قادرة أيضا على نقل هذه المقاومة إلى جراثيم أخرى. كلما ازداد استخدام الشخص للمضادات الحيوية، ازداد احتمال أن تتمكن الجراثيم من مقاومتها. وهذا ما قد يجعل التعامل مع بعض الأمراض شديد الصعوبة. وفي هذه الحالة، فإن الإنسان يمرض لمدة أطول ويحتاج إلى مزيد من الاستشارات الطبية. قد يصبح أيضا في حاجة إلى تناول أدوية أكثر قوة. من أجل الحيلولة دون مقاومة المضادات الحيوية، يجب التقيد باستخدام المضادات الحيوية طبقا لتعليمات الطبيب تماما. على المريض أن يلتزم بجميع التعليمات التي يقدمها الطبيب أو الصيدلاني. ولا يجوز أن يتجاوز بعض الجرعات من الدواء. لا يجوز التوقف عن تناول المضادات الحيوية من غير استشارة الطبيب أولا. وحتى إذا شعر المريض بالتحسن، فإن عليه إنهاء كمية الدواء الموصوفة له. إذا توقفت المعالجة أبكر مما يجب، فإن بعض البكتيريا يمكن أن تستمر في البقاء، فتظهر العدوى من جديد. يجب رمي أي كمية زائدة من الدواء بعد أن ينهي المريض تناول الكمية المقررة من قبل الطبيب. لا يجوز حفظ الدواء لاستخدامه عندما يمرض المرء مرة أخرى. لا يجوز أبدا تناول مضادات حيوية، أو أية أدوية، وصفها الطبيب لشخص آخر. قد لا تكون المضادات الحيوية المتوفرة مناسبة للحالة الجديدة. وهذا ما يمكن أن يؤدي إلى نشوء مقاومة المضادات الحيوية لدى المريض. لا يجوز تناول المضادات الحيوية في حالات العدوى الفيروسية. وإذا كان المرء مصابا بعدوى فيروسية، فإن عليه أن يستشير الطبيب لمعرفة الطرق المفيدة لتخفيف الأعراض.

تقبلوا تحياتي واحترامي

_________________________________________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المضادات الحيوية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: قسم الأسرة والمجتمع :: منتدى الطب والصحة-
انتقل الى: