التجمع العربى للقوميين الجدد
هذه الرسالة تفيد أنك غير مسجل .

و يسعدنا كثيرا انضمامك لنا ...


التجمع العربى للقوميين الجدد

ثقافى اجتماعى سياسى يهتم بالقضايا العربيه ويعمل على حماية الهوية العربيه وقوميتها.
 
الرئيسيةأخبار سريعةس .و .جالتسجيلدخولصفحة الفيس بوك
Like/Tweet/+1
المواضيع الأخيرة
» حـسـن الـخـلـق
15/01/17, 01:13 pm من طرف صمود العز

» إشاعة الفاحشة
15/01/17, 01:12 pm من طرف صمود العز

» هكذا فقدنا القمم .... عندما غابت القيم
15/01/17, 01:10 pm من طرف صمود العز

» السلام والواتس اب (WhatsApp)
15/01/17, 01:08 pm من طرف صمود العز

» " ففروا إلى الله "
15/01/17, 10:58 am من طرف صمود العز

» #دورة الادارة فى الازمات و المواقف الحرجة #جدة
11/01/17, 02:28 pm من طرف منة الله على

» #دورة الافصاح عن الاداء البيئى للشركات فى التقارير الخارجية
11/01/17, 02:27 pm من طرف منة الله على

» دورة الجوانب الإدارية و المالية و القانونية في خصخصة الوحدات الحكومية
11/01/17, 02:27 pm من طرف منة الله على

» دورة مهارات المحاسبة المالية المتقدمة Skills Advanced Financial Accounting
11/01/17, 02:25 pm من طرف منة الله على

» صنفان من اهل النار
06/01/17, 10:26 pm من طرف صمود العز

» احاديث نبويه عن الصلاة
06/01/17, 10:24 pm من طرف صمود العز

» بدع احدثها الناس فى القرأن الكريم
06/01/17, 10:20 pm من طرف صمود العز

» ولد الهدى فالكائنات ضياء
06/01/17, 10:16 pm من طرف صمود العز

» اخر كلام قاله الرسول عليةافضل الصلاة والسلام
06/01/17, 10:12 pm من طرف صمود العز

» شرح حديث لا تغضب و لك الجنة
06/01/17, 10:08 pm من طرف صمود العز


شاطر | 
 

 اتفاق "سعودي - كوري" يغضب "أمريكا".. والرياض: جاهزون للنووي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طارق حسن
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة


عدد المساهمات : 2536
تاريخ التسجيل : 22/09/2013
الموقع : الوطن العربى

مُساهمةموضوع: اتفاق "سعودي - كوري" يغضب "أمريكا".. والرياض: جاهزون للنووي   25/03/15, 09:44 pm

اتفاق "سعودي - كوري" يغضب "أمريكا".. والرياض: جاهزون للنووي




ذكرت تقارير صحفية رسمية أن المملكة العربية السعودية وقعت اتفاقا مع كوريا الجنوبية يتم بموجبه بناء مفاعلين نوويين سعوديين بتكلفة تصل إلى 52 مليار دولار.

وقال دبلوماسيون غربيون نقلا عن العرب اللندنية، إن الولايات المتحدة لا تشعر بالارتياح تجاه هذا الاتفاق، وترى أنه من الممكن أن يؤثر على المفاوضات التي تجريها القوى الغربية مع إيران حول ملفها النووي.
 
وتخشى واشنطن من أن يكون اتفاق الرياض مع سيول انطلاقة لسباق تسلح نووي في المنطقة، وقالت مصادر كورية إن الاتفاق يشمل تخصيب اليورانيوم واستخراج البلوتونيوم القادر على صنع قنبلة ذرية من بقايا الوقود المستخدم في عملية التخصيب.
 
وأضافت المصادر أن التفاهم السعودي الكوري يشمل خطة لبناء مفاعلين نوويين على الأراضي السعودية بتكلفة 52 مليار دولار خلال العقدين القادمين.
 
والأسبوع الماضي، حذر الأمير السعودي تركي الفيصل من أن دولا في الشرق الأوسط، لا سيما السعودية، قد تطلب الحصول على ما حصلت عليه طهران في المفاوضات.
 
وقال الأمير تركي لهيئة الإذاعة البريطانية “لطالما قلت إن أي نتيجة تصل إليها المفاوضات، فإننا نريد الأمر نفسه”.
 
وأضاف “إذا ما حصلت إيران على القدرة على تخصيب اليورانيوم إلى نسبة معينة، فليست السعودية وحدها التي ستطلب الحصول على ذلك”.
 
وحذر مسؤولون عرب خلال الأشهر الماضية الإدارة الأميركية من أن الرياض ستطلب مساعدة باكستان في الحصول على تكنولوجيا نووية، أو قد تسعى إلى شراء قنبلة ذرية، إذا ما اقتنعت أن الاتفاق النووي مع إيران سيئ.
 
وقال روبرت اينهورن، المسؤول السابق في وزارة الخارجية الأميركية الذي عمل مع الرئيسين بيل كلينتون وباراك أوباما “في الغرف المغلقة يقول السعوديون إنهم سيحصلون بالتأكيد على مساعدة نووية من باكستان”.
 
وأضاف الدبلوماسي الأميركي الذي شارك في المفاوضات النووية مع إيران “لم أر من قبل أي دليل على استجابة من قبل الباكستانيين”.
 
وقال مسؤولون أميركيون إن وزير الدفاع الأميركي الأسبق دونالد رامسفيلد اعتاد القول حول الاستجابة النووية الباكستانية لتطلعات السعودية “غياب الدليل حول هذه الاستجابة لا يمثل بالضرورة دليلا على غيابه”.
 
وقال مسؤول باكستاني يعمل في سفارة بلاده في واشنطن، طلب عدم الكشف عن هويته “من الطبيعي أن تنظر السعودية إلى نفسها كحام لمقدرات السنة في مواجهة الهجوم الشيعي الإيراني على المنطقة”.
 
لكن حسين حقاني، السفير الباكستاني السابق في واشنطن والزميل الحالي في معهد هودسون الأميركي للدراسات، اختار أن يكون أكثر وضوحا في وصف العلاقات المصيرية بين الرياض وإسلام اباد.
 
وقال حقاني “السعودية وباكستان تنظران إلى بعضهما باعتبارهما أصدقاء الملاذ الأخير”.
 
وفي عام 1999 زار وزير الدفاع السعودي حينها وولي العهد لاحقا الأمير سلطان بن عبدالعزيز منشأة للطرد المركزي في موقع تخصيب اليورانيوم في كاهوتا بالقرب من إسلام أباد، واطلع على نماذج للأسلحة النووية الباكستانية.
 
وعلاوة على نقل الأسلحة النووية إلى السعودية، تستطيع باكستان تزويد الرياض بصواريخ باليستية قادرة على حمل رؤوس نووية وضرب مواقع هامة في عمق إيران، على الرغم من أن مصادر عسكرية قالت إن السعودية لا تحتاج قدرات صاروخية من قوى خارجية.
 
وقالت تقارير نشرت العام الماضي إن السعودية قامت في عام 2007 بتحديث ترسانتها من الصواريخ “سي اس اس 2” الصينية التي تعمل بالوقود السائل، واستبدلت هذه الصواريخ حينها بأخرى أكثر تطورا من طراز “سي اس اس 5” تعمل بالوقود الصلب.
 
وتستطيع هذه الصواريخ حمل رؤوس نووية، لكن تم تكييفها، وفقا لضغوط أميركية، على عدم حمل هذه الرؤوس.

التجمع العربى للقوميون الجدد

_________________________________________________

ان الشعوب التى تفرط فى حريتها هى شعوب 
فاقده للكرامة الانسانية
الزعيم جمال عبد الناصر








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اتفاق "سعودي - كوري" يغضب "أمريكا".. والرياض: جاهزون للنووي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التجمع العربى للقوميين الجدد :: القسم السياسى :: منتدى الاخبار العربية والعالمية-
انتقل الى: